الرسالة الترحيبية

سعادة الدكتور علي بن قاسم جواد اللواتي
مستشار الدراسات والبحوث بديوان البلاط السلطاني

وهو ما تم بلورته من خلال تشكيل فريق عمل من القطاعين لتحديد الأولويات الوطنية للشراكة وتطوير فرص التعاون الممكنة لتذليل الصعوبات التي قد تعترض القطاع الخاص. وقد تمخض عن هذا الجهد المشترك مجموعة من المبادرات والمشروعات والممكنات، كان من بينها إطلاق هذا البرنامج التطويري المتكامل لإعداد الرؤساءالتنفيذيين في هذا القطاع الحيوي والذي سيسهم بلا شك في دعم القدرة التنافسية والنمو لهذا القطاع على المستوى الوطني والإقليمي والدولي.

إن البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين يطمح لرفد القطاع الخاص بالقيادات العُمانية المؤهلة تأهيلاعالميا يمكنها من التعامل مع الفرص والتحديات الراهنة والمستقبلية،والتفاعل إيجابيا مع المتغيرات على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.ومن أجل ذلك تم تصميم محتويات البرنامج –من خلال شراكة استراتيجية تضم المعهد الدولي لتطوير الإدارة (IMD) في سويسرا، أحد أهم المعاهد االتطويرية في العالم.

ويؤمل أن يسهم هذا البرنامج في الدفع قدماً بعملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية في السلطنة، وأن نرى المزيد من الكفاءات الوطنية تتبوأ سدة القيادة في مختلف القطاعات الاقتصادية، برؤى وإدراك تام لمتطلبات هذه المرحلة المهمة من مسيرة التنمية في وطننا العزيز.

نيابة عن فريق البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين
سعادة الدكتور علي بن قاسم بن جواد اللواتي
مستشار الدراسات والبحوث بديوان البلاط السلطاني